Travelling for Umrah whilst Menstruating

Travelling for ʿUmrah whilst menstruating

Question

A sister is going for ʿUmrah tomorrow. Everything is booked but her menstruation has started. What does she do at Mīqāt? Does she wear her Iḥrām or not?

Click here to read a related query.

بسم الله الرحمن الرحیم

Answer

It is necessary for the sister to enter the state of Iḥrām before or at Mīqāt irrespective of whether she is menstruating or not. She will follow the same process for entering Iḥrām except that she will not perform the two Rakʿah Ṣalāh which is performed before entering the state of Iḥrām. She will proceed to the blessed city of Makkah in the state of Iḥrām and undertake her ʿUmrah after her menstruation finishes and she performs a bath. This is because Ṭawāf is prohibited during menstruation.

أخرج الترمذي (۹٤٥) وأبوداود (۱۷٤٤) وأحمد (۳٤۳٥) عن ابن عباس قال قال رسول الله صلی الله علیه وسلم: إن النفساء والحائض تغتسل وتحرم وتقضي المناسك كلها غير ألا تطوف بالبيت حتى تطھر ، وأخرج مالك في الموطأ (۱۲۳٦) ومن طریقه محمد بن الحسن (٤٦٤) عن عبد الله بن عمر قال: المرأة الحائض التي تهل بالحج أو العمرة إنها تهل بحجها أو عمرتها إذا أرادت ، ولكن لا تطوف بالبيت ولا بين الصفا والمروة ، وهي تشهد المناسك كلها مع الناس غير أنها لا تطوف بالبيت ولا بين الصفا والمروة ، ولا تقرب المسجد حتى تطهر ، قال محمد: وبھذا نأخذ ، وذكر الكلام ، وقال المرغیناني في الھدایة (۱: ۱٥٦): و(إذا حاضت المرأة عند الإحرام اغتسلت وأحرمت وصنعت كما يصنعه الحاج غير أنها لا تطوف بالبيت حتى تطهر) لحديث عائشة رضي الله عنها حين حاضت بسرف ، ولأن الطواف في المسجد والوقوف في المفازة ، وهذا الاغتسال للإحرام لا للصلاة فيكون مفيدا

Allah knows best

Yusuf Shabbir

21 Jumādā al-Ūlā 1436 / 11 March 2015

www.nawadir.org